القائمة الرئيسية



الموقع في سطور


البحث

البحث في

تسجيل الدخول

اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟

عدد الزوار

انت الزائر :
[يتصفح الموقع حالياً [ 19
الاعضاء :0الزوار :19
تفاصيل المتواجدون

رسالة إليك أختي الكريمة


الرسالة

  اضافة للمفضلة

  الصفحة الرئيسية » الـرسائـل الـدعوية » رسائل نسائية

  عنوان الموضوع : رسالة إليك أختي الكريمة  - المصدر :  منابر الدعوة

أرسل إليك هذه الرسالة وكلي أمل أن تجد لديك صدى طيبا إذ أن القصد من ورائها هو الغيرة عليك لأننا لا نراك إلا أختا نخاف عليها من هموم الدنيا ونار الآخرة .
أختي الكريمة :
إن أول ما نريد أن نتكلم عليه هي ... الملابس التي تلبسها البعض من النساء والتي تكشف عن ساقيها أو تكشف عن رأسها أو أن تكون المرأة متزينة واضعة على وجهها مجموعة من الأصباغ وهذا كله من التبرج الذي نهى الله عنه في قوله تعالى : ( وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى )(الأحزاب: من الآية33) وقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( ونساء كاسيات عاريات مائلات مميلات رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا ). وقال في رواية أخرى ( العنوهن فإنهن ملعونات ) فهل تحبين أن تكونين مثل هذا الصنف ، أعيذك بالله أن تكونين كذلك .
والأمر الثاني : هو التعطر وأن تخرج المرأة متعطرة وهذا حرام وفي هذا قول النبي صلى الله عليه وسلم :( أيما امرأة استعطرت ثم خرجت فمرت على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية وقال ( أيما امرأة استعطرت ثم خرجت إلى المسجد لم تقبل لها صلاة حتى تغتسل ) . فإن كان هذا حال من خرجت إلى المسجد فكيف بمن خرجت إلى الأسواق أو إلى الأعراس ؟؟!!
والأمر الثالث : هو خضوع المرأة وتغنجها بالكلام أمام الرجال وتليين الجانب معهم وهذا لا يجوز فقد قال الله تعالى: ( فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَعْرُوفاً)(الأحزاب: من الآية32) .
وكم من الناس من في قلبه مرض ولا يريد من الكلام والضحك مع النساء إلا أمرا معلوما ضرره وخبث.
والأمر الرابع : خلوة المرأة بالرجال واختلاطها معهم في أي مجال كان وهذا محرم لقوله صلى الله عليه وسلم :( لا يخلون رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما ) ، فما هو المتوقع إذا كان الوضع كذلك إنه الدمار ولاشك وأنت أختي الطيبة أستر واعف أن يختلي بك أحد الرجال وشرفك أعلى وأرفع عندنا أن يدنس في مثل هذه الأمور .
أختي الكريمة : أعدي الزاد وخذي في جهازك وكوني وحي نفسك ...لا تنظري إلى صغر الخطيئة ولكن انظري إلى عظمة من عصيت ...إن الله قد قذف في قلبك نورا فلا تطفئيه ... بظلمة المعاصي أتل القرآن و استمعي إلى ذكر الله ولا تضيعي وقتك في غير فائدة وتذكري ربك وتمثلي ضعفك وعظمة خالقك واستعدي ليوم الرحيل يوم الحسرة والندامة .
أختاه أيتها الأمل ... لحظة صدق مع نفسك وسيتجلى لك كل شيء واضح جليا ،وستعرفين جيدا من هو الذي يريد لك الخير والعفة والستر ومن الذي يريدك أن تغرقي في مهاوي الخطيئة .
( فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ )(غافر: من الآية44)
لا تكشفي الوجه يا أختاه واستتري ***** إن الذئاب كثير في أراضينا


____________________
المصدر:
جمعية إحياء التراث الإسلامي -لجنة الدعوة والإرشاد - الكويت - فرع الجهراء

الإدارة

0 صوت

:

: 12984

طباعة



التعليقات : 0 تعليق

« إضافة تعليق »

إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
5 + 2 =
أدخل الناتج

روابط ذات صلة

الرسالة السابق
الرسائل المتشابهة الرسالة التالي

جديد الرسائل

وقفة ... مالك وللدنيا - رسائل وعظية

muhammad

تصميم وتطوير - فريق عمل منابر الدعوة - 1430 هـ - 2009 م - جميع الحقوق مبذولة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر