القائمة الرئيسية



الموقع في سطور


البحث

البحث في

تسجيل الدخول

اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟

عدد الزوار

انت الزائر :
[يتصفح الموقع حالياً [ 24
الاعضاء :0الزوار :24
تفاصيل المتواجدون

رســالة الى اصحــاب الفيديــــو


الرسالة

  اضافة للمفضلة

  الصفحة الرئيسية » الـرسائـل الـدعوية » رسائل متفرقة

  عنوان الموضوع : رســالة الى اصحــاب الفيديــــو  - المصدر :  منابر الدعوة

أيها الاخ الحبيب 000

هذه رســالتي اليك

ـ فان كنت ممن تخاطبه هذه الرسالة فهو حديث الحب والنصح اليك 0
ـ والا تكن انت ذاك فانت تعرف من تخاطبه هذه الرساله ، فاذا بك تتحمل مسئولية ابلاغها اليه 0

هذه الرسالة :
اخاطب بها الاخ الذي ضاقت في عينه سبل الرزق فلم يرها الا من خلال ثغرة مظلمة وهي :

المتاجرة بافلام الفيديو

فآثــر ان يسترزق من هذه الثغرة وان يلج اليه رزقه من خلال هذه النفق المظلم 0
ـ اخاطبك ايها الاخ واملي كبير ان تقرأ هذه الكلمات لا على انك في قفص الاتهام ، ولكن على ان قلبي يهاتفك قلبك بكل الحب لك ، والنصح لك ، والغيرة عليك 0
ـ املي ان تقرأ هذه الكلمات بنفس الهدوء الذي كتبت به بعيدا عن الانفعال او اتخاذ موقف متوتر قبل الانتهاء من قراءتها 0

وهي كلمات ـ ايها الاخ المسلم ـ اخاطب بها ايمانك بالله ورسوله ، صلى الله عليه وسلم 0

أخاطب فيها يقينك باليوم الاخر حيث تجزي كل نفس بما كسبت ، يفرح فيه المرء بكل خير قدمه ، ويندم ندما عظيما على كل ذنب اكتسبه ، فما احوجنا يا اخي الكريم للاستعداد للقاء الله بالتوية من كل مايكرهه سبحانه ، وبالتعاون جميعا على فعل الخيرات حتى نكون مجتمعا يحبه الله ورسوله ويرضى عنه الله ، ويسعد افراده بالامن والايمان والفضيلة والمحبة 0

اخي الكريم 000
ـ كان عليك واجب تجاه نفسك بانقاذها من النار ، التي اخبرك نبيك وحبيبك محمد صلى الله عليه وسلم ، ان اهون اهلها عذابا رجل توضع تحت اخمص قدميه جمرتان يغلي منهما دماغه 0

ـ فان عليك واجب ايضا تجاه امة الاسلام العظيمة بالمشاركة في حمايتها من اعدائها الذين يريدون لها الهوان والمذلة فيكيدون لزعزعة عقيدتها ، وتدمير اخلاقياتها ، اشغالها عن رسالتها السامية التي كانت بها خير امة اخرجتت للناس 0

اخي الكريم 000
ـ انني افهم جيدا سبب الانحطاط الاخلاقي لدى الغرب لانه يعيش لدنياه فر فراغ روحي قاتل ، يلهث وراء شهوته ، يستميت في سبيل متعته ، يبحث عن الجنس فينشيء من اجل ذلك المدن السينمائية 0

ـ وافهم ـ وتفهم انت ايضا ـ كيف يغري اولئك المرأة لتتخلى عن حيائها بالكامل ثمنا للشهوة ، لا سيما واليهود وراء ذلك حقدا على العالم كله 0

ـ وافهم ـ وتفهم انت ايضا ـ كيف يقلدهم في ذلكم من هان عليه دينهم من المنتسبين الى الاسلام ، فينتجون للامة الافلام الرخيصة السمجة ، ويروجونها بمشاهد الاغراء واثارة الغرائز ، طلبا للمادة ولو كان ثمن هذه المادة وربحها فساد اخرتهم ، واغراق الامة في مستنقع الرذيلة 0 ( ان هؤلاء يحبون العاجلة ويذرون وراءهم يوما ثقيلا ) " الانسان : 27 " 0

لكنك ايها الاخ الكريم ابن هذه البلد الطيب شيء اخر ، انت بايمانك شيء اخر ، دينك لا تبيعه بالمال ، وغضب الله ـ جل جلاله ـ ليس بالامر الهين على قلبك ، واغواء اخوانك من شباب الاسلام لا ترضى ان يفعله احد غيرك فكيف ترضى ـ اخي ـ ان تكون انت الفاعل لذلك ؟!! 0

أيها الاخ الكريم 000
ان طرق الكسب الحلال كثيرة ومتيسرة في هذه الارض المباركة 0
ـ واني اتساءل وينبغي ان تتساءل كيف يأكل الوافدون اليها المال الحلاال ، وانت ابن الارض صاحب هذه البلد تطعم زوجتك واولادك لقمة حراما ؟!! ( قل لا يستوي الخبيث والطيب ولو اعجبك كثرة الخبيث ) 0 " المائدة : 100 " 0
ـ واني اتساءل وينبغي ان تتساءل ايضا كيف انتقاك الشيطان من بين كل الناس لتروج له بضاعته من الافلام التي انت علم منا بسمتواها ومحتواها ليصـد بها المسلمين عن ذكر الله ، ويسيهم ماخلقوا من اجله ؟!!
( انما يدعو حزبه ليكونوا من اصحاب السعير ) " فاطر : 6 " 0

ايها الاخ الكريم 000
ان هذه الافلام افلام قد عاينتها ، وقد تعاملت معها فلن اضيع وقتي ووقتك في الحديث عما فيها ، فانت اعلم بالرذيلة التي شحنت بها هذه الافلام شحنا ، وبالجراثيم التي تبثها هذه الافلام ، فتنتج اوبئة تفتك بالمجتمع فتكا 0

اخي 000
ـ هل طرأ على ذهنـك يوما انك قد تكون شريكا في جريمة قتل كان القاتل قد تعلمها من شريط هو بضاعتك ؟"!
ـ وهل فكرت انك يمكن ان تكون شـريكا في فاحشة هيأت وسائلها اشرطتك واعطت فيها دروسا خصوصية ؟!

بل لماذا لايكون قلبك الحي خائفا من كل انحراف يجده في المجتمع عملا حيا وهو في ارفف المحل مادة خام ؟!! ثم لا يقف قلبك عند هذا الخوف بل عليه ان يضع جزءا غير يسير من المسئولية على مروج المادة الخام لكل تلك الانحرافات !! 0

اذا فلماذا التهور في هذه العمـــل ؟! 0

اخـــي 000
لماذا تغلق امامك سبل الرزق كلها فلا تجد رزقا الا في هذا المستنقع الاثيم والمكسب الحرام ؟!
انها الغفلة 000 نعم الغفلة التي احببت ان انقذك منها قبل ان تفجعنا المنية فتندم انت على فعلتك ، ونندم نحن على تقصيرنا في واجب نصحك : ( والمؤمنون والمؤمنات بعضهم اولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ) " التوبة : 71 " 0

اخي الكريم 000
انت منا ونحن منك ، انت بيننا ونحن حولك ، ايدينا في يدك ، وقلوبنا معك ، لوفتحتها ما وجدت فيها الا الحب لك والنصح والغيرة عليك 0

فاستيقظ يا اخي وانتهز فرصة احلم الله عنك لتبادر بالتوبة فان الله يفرح بتوبة عبده ، حتى لا تفارق اهلك الا وانت قرير العين ، وحتى تحشر الى ربك وهو ـ جل جلاله ـ راض عنك 0

واحذر التسويف او التعلق بحجج لا تنفعك في قبرك ،
احذر ان تقول :

انتظر حتى اصفي بضاعتي 000 وانهي التزاماتي 000 واؤمن مستقبلي 00 فأنت لست على امان من يومك فضلا عن ان تكون على ثقة من غدك 0

احذر ان تصغي الى قوم فيثبطون من عزيمتك ويثنون عزمتك ان صدقت ( ولا تتبع اهواء الذين لا يعلمون ، انهم لن يغنوا عنك من الله شيئا ) " الجاثية : 18 ، 19 " 0

وفي الختام :

اودعك وانا ادعو الله اني هدي قلبك ويوسع رزقك ، ويغنيك بحلاله عن حرامه ، ويمتعك بكامل الصحة ، وموفور السعادة ، وربي يتولاني واياك بتوفيقه واحسانه 0

من اخيــك
عبدالوهاب الناصر الطريري

الإدارة

1 صوت

:

: 12475

طباعة



التعليقات : 0 تعليق

« إضافة تعليق »

إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
9 + 3 =
أدخل الناتج

روابط ذات صلة

الرسالة السابق
الرسائل المتشابهة الرسالة التالي

جديد الرسائل

وقفة ... مالك وللدنيا - رسائل وعظية

muhammad

تصميم وتطوير - فريق عمل منابر الدعوة - 1430 هـ - 2009 م - جميع الحقوق مبذولة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر