همسات دعوية

اخي العزيز .. أختى العزيزة

أحبتنا في الله نزف إليكم بشرى مشروع

همسات دعوية

رسائل دعوية عبر الواتساب




أحبتنا في الله ساهموا في نشر هذاه الخدمة لتعم الفائدة

الدال على الخير كفاعله

إضغط هنا للدخول لتصاميم همسات دعوية

 

 


همسات دعوية - خلفيات الجوال

أضف إلى هاتفك - جوالك - موبايلك

شكلا جماليا يذكرك بالله

همسات دعوية تقدم لك هذه التصاميم الدعوية المتنوعة

 

للدخول لتصاميم خلفيات الجوال

إضغط هنا


رسائل دعوية متنوعة

كيف تتعامل مع منتكس؟

1- احمد الله على أن من عليك بالهداية.

2- عليك بالعتاب الهادئ مع النصيحة الصادقة.

3- تذكيره بأيامه الأولى.

4- الدعاء له بظهر الغيب.

5- معرفة الأسباب التي كانت سببا لانتكاسته , ومساعدته في علاجها.

6- عدم الكلام في عرضه والتشهير به.

7- أجاهد نفسي حتى لا أقع في الأسباب التي انتكس بسببها.

8- تأليف قلبه بالابتسامة والهدية وغير ذلك من وسائل التأثير في النفس.

9- فتح باب التوبة له.

بقلم: يا له من دين

القراءة : 18043

ما يفعل عند الرؤيا

قال تعالى : ( لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ) (يونس:64) قال بعض المفسرين : يعني الرؤيا الصالحة والرؤيا الصالحة جزء من ست وأربعين جزء من النبوة، كما ورد في الحديث الصحيح عنه – صلى الله عليه وسلم -: ( لم يبق من النبوة إلا المبشرات، وهي الرؤيا الصالحة يراها المسلم أو ترى له ) .
والرؤيا الصادقة هي التي تطل بك على ما وراء واقعك مما لم يخطر في تصورك ثم تأتي الأحداث بها على الصورة التي رأيت وهي إلهامات يلهمها الله للروح عند تجردها من البدن وقت النوم فتارة يراها العب

بقلم: منابر الدعوة

القراءة : 14219

رسالة إلى مغتاب

أيها المغتاب :

يا من يذكر أخاه المسلم بما يكره أن يذكر به .

يا من غفل عن خطر اللسان ، وعظيم جرمه .

يا من غفل عن الله سبحانه وهو غير غافل عنه .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . . وبعد .

فاتق الله سبحانه وتعالى في أعراض الناس واحذر الغيبة ظاهرة كانت أو خفية ، فإنها آفة خطيرة من آفات اللسان ، ومرض عضال من أمراض المجتمع ، ومعصية كبرى حرمها الإسلام ونهى عنها القرآن وحذر منها رسول الله صلى الله عليه وسلم لما فيها من المضار الشخصية ولما

بقلم: منابر الدعوة

القراءة : 7357

آداب البيوت الإسلامية

تذكــرة

قد تفرد الاسلام دون غيره (باحاطته وعمقه واستيعابه ، وشموله ) وما اهتم الاسلام بشيء قدر اهتمامه ببناء النفس وتربية الحس وارهاف الوجدان وتنمية الشعور ، والاسلام كدين فطري حيوي وخالد يأتي دائما البيوت من ابوابها ويعالج المشاكل من زواياها الطبيعية التي لا يكون العلاج الا منها حتى اذا مابني او رتب كان البناء والترتيب على دعائم قوية بعيدة عن الثغرات والهزات وما ذلك الا للوصول الى افق الكمال الذي يطلبه وارتقاء الوجدان الذي يرومه وبناء المجتمع الذي يبغيه بعيدا عن الهنات والمحقرات وذ

بقلم: منابر الدعوة

القراءة : 18018

الصلاة الصلاة يا عباد الله

التدخين ... طريقك للموت

لن ننساك يا أقصى

فلسطين ... غزة

أريد أمي ... !

إلا رسول الله

محمد رسول الله

وبالوالدين إحسانا

رمضان

تفاءل وابتسم

أعدموا قاتل الأطفال

الوفاء لأطفال سوريا

وإذا مرضت فهو يشفين

موكب الثوار حاملا سهم الفداء

 دعاء لسوريا الشيخ ثامر الزير

حمص ... حماك الله

كتبنا بالدم الغالي بيانا


القائمة الرئيسية



الموقع في سطور


البحث

البحث في

تسجيل الدخول

اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟

عدد الزوار

انت الزائر :24326032
[يتصفح الموقع حالياً [ 133
الاعضاء :0الزوار :133
تفاصيل المتواجدون

muhammad

تصميم وتطوير - فريق عمل منابر الدعوة - 1430 هـ - 2009 م - جميع الحقوق مبذولة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر